Untitled Document

عدد المشاهدات : 1006

الفصل السابع والسبعون: شرع الأذان- أحداث بعد الهجرة وقبل بدر

   أسْرَار السَيرَةِ الشَرِيفَة- منهج حياة  

الجُزْءُ السادس: من الهجرة حتى غزوة بدر الكبري

الفصل السابع والسبعون 

*********************************

أحداث بعد الهجرة وقبل بدر

شرع الأذان

 *********************************

 

 *********************************

من أحداث التى وقعت بعد الهجرة، وبعد بناء المسجد النبوي، شرع الأذان، يقول ابن عمر –رضى الله عنهما- والحديث في صحيح البخاري:

-        كان المسلمون حين قدموا المدينة، يجتمعون فيتحينون الصلاة، ليس يُنَادى لها

أي أن كل واحد يجتهد في تحديد وقت الصلاة، ويأتي الى المسجد ويجلس وينتظر الصلاة، ولم يكن هناك بالطبع ساعات، ولذلك كان الأمر في غاية الصعوبة

يقول ابن عمر

-        فتكلموا يوماً في ذلك

أي بدئوا يناقشون الأمر، يقول ابن عمر

-   فقال بعضهم: اتخذوا ناقوسا مثل ناقوس النصارى، وقال بعضهم: بل بوقا مثل قرن اليهود

وكان الرسول -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-  جالسًا يسمتع الى المناقشة، واستقر الأمر في النهاية أن يكون للمسملين ناقوسًا يُضْرَب في أوقات الصلاوات، ولكن الرسول -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-  كان كارهًا لذلك، لأنه لم يكن يحب موافقة اليهود أو النصارى، ويحب دائمًا مخالفتهما، حتى يرسخ أن المسلم له شخصيته المستقلة

 

استقر الأمر أن يكون للمسملين ناقوسًا يُضْرَب في أوقات الصلاوات

روى أحمد عن عبد الله بن زيد الأنصارى قال:

-   لما أجمع رسول الله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-  أن يُضْرَب الناقوس يجمع الناس للصلاة، وهو له كاره لموافقة النصارى طاف بي طائف من الليل وأنا نائم رجل عليه ثوبان أخضران في يده ناقوس يحمله، فقلت: يا عبد الله تبيع الناقوس ؟ قال: وما تصنع به ؟ قلت: ندعو به للصلاة، قال: أفلا أدلك على خير من ذلك ؟ قلت: بلى ، قال: تقول: الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر ، أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله، حي على الصلاة حي على الصلاة، حي على الفلاح حي على الفلاح  الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، ثم استأخر غير بعيد ثم قال: تقول إذا أقيمت الصلاة: الله أكبر الله أكبر، أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن محمدا رسول الله، حي على الصلاة، حي على الفلاح، قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة، الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، قال: فلما أصبحت أتيت رسول الله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-  فأخبرته فقال : إن هذه الرؤيا حق إن شاء الله، ثم قال: يا بلال، قم فناد بالصلاة

 

يا بلال، قم فناد بالصلاة

-           *********************************

حدث بعد ذلك أن جاء بلال يؤذن لصلاة الفجر، فقيل له أن رسول الله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-  نائم، فنادى بلال بأعلى صوته "الصلاة خير من النوم" فدخلت هذه الكلمات في النداء لصلاة الفجر

 

نادى بلال بأعلى صوته "الصلاة خير من النوم"

*********************************

لمطالعة بقية الفصول اضغط هنا

*********************************